آسف يا ريس: تمرد أقزام لا يدركون حجمهم الحقيقي

آسف يا ريس: تمرد أقزام لا يدركون حجمهم الحقيقي
شنت صفحة آسف يا ريس على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، والمعروفة بتأييدها للرئيس المخلوع حسني مبارك، هجوماً حاداً على حركة تمرد وذلك على خلفية رفض الأخيرة قرار اخبار مصر